كاريكاتير

غضب عارم واصوات سياسية متعالية ضد صحيفة "الشرق الاوسط"

قسم :تقارير مصورة نشر بتاريخ : 21/11/2016 - 12:30

غضب عارم واصوات سياسية  متعالية ضد صحيفة "الشرق الاوسط"

 

الحرة حدث/ص.أ..

شهد العراق ردود فعل غاضبة ، على تقرير نشرته صحيفة "الشرق الاوسط" السعودية نقلا عن منظمة الصحة العالمية والتي كذبته لاحقا المنظمة تحت عنوان "تحذير أممي من حالات حمل غير شرعية في كربلاء.

وفي هذا الاطار طالب مكتب رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، صحيفة "الشرق الأوسط والجهة المالكة لها" بتقديم الاعتذار الى الشعب العراقي بشأن تقريرها الذي نشرته  حول "وجود حالات حمل غير شرعية في كربلاء"، فيما أكد حق العراق بمقاضاة الصحيفة.

كما وصف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، تقريرا لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية زعم وجود "حالات حمل غير شرعية في كربلاء" بأنه "تعدٍ قذر"، مهددا بغلق مكتب الصحيفة في العراق بطرق "معهودة" في حال لم تقدم اعتذارا للعراقيين، فيما طالب الحكومة باتخاذ موقف حازم إزاء ذلك.

ودعت رئيس حركة إرادة النائب حنان الفتلاوي ,الحكومة العراقية الى "منع" تداول وتسويق صحيفة الشرق الأوسط في العراق بسبب لجوئها الى "الكذب والإفتراء" من اجل الإساءة الى العراقيين، فيما أكدت إنها ستقيم دعوة قضائية ضد الصحيفة.

وقالت الفتلاوي في بيان اطلعت عليه "الحرة حدث"، "يبدو أن المسيرة المليونية الكبيرة والصورة الطيبة التي عكستها الشعائر الحسينية من كرم العراقيين وتواضعهم وتعاونهم وتكاتفهم قد أغاض دعاة الطائفية، إضافة إلى الانتصارات الأخيرة التي حققتها قواتنا الأمنية بكافة صنوفها وما رافقها من تلاحم شعبي غير مسبوق لكل المكونات قد أغاض الدواعش وإعلامهم المأجور".

كما وجه وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، الاثنين، السفارة العراقية في لندن برفع دعوى قضائية ضد صحفية الشرق الأوسط، على خلفية نشرها تقريرا تضمن معلومات خاطئة عن العراق.

وقالت مصادر مطلعة في الوزارة ,إن “وزير الخارجية إبراهيم الجعفري وجه السفارة العراقية في لندن برفع دعوى قضائية ضد صحيفة الشرق الأوسط على خلفية نشرها خبر مفبرك حول زيارة أربعينية الإمام الحسين “.وأضافت، أن “السفارة العراقية باشرت باتخاذ الإجراءات القانونية بحق الصحيفة بتهمة التلفيق وتأجيج الفتنه، بين العراقيين”.

وكانت صحيفة الشرق الأوسط فبركت خبرا تسيء فيه الى الشعب العراقي، الأمر الذي اعتبرته الأوساط السياسية والمجتمعية والإعلامية في العراق بأنه عملا مقصودا للإساءة الى العراقيين، خلال تأدية زيارة أربعينية الإمام الحسين .