كاريكاتير

قيادي في حركة التغيير يهدد بايقاف تصدير الغاز الطبيعي من قضاء جمجمال

قسم :عربية نشر بتاريخ : 13/12/2016 - 16:15

 

الحرة حدث...

هدد قيادي في حركة التغيير الكوردية (گوران) ,الثلاثاء,  بمنع تدفق الغاز الطبيعي من قضاء جمجمال(تابع ادارياً لمدينة السليمانية) الى مدينتي اربيل والسليمانية  واستخدامها كورقة ضغط بهدف ايقاف هذه التظاهرات عوائل وذوي شهداء قوات البيشمركة ونواب كتلة الديمقراطي الكوردستاني في برلمان كوردستان المنددة بتصريحات نائبة عن الحركة كانت قد اساءت فيها الى عوائل وذوي شهداء هذه القوات.

عبدالله كويخا مبارك عضو مجلس الحركة الوطني ومسؤول مكتبها في قضاء جمجمال،كتب في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك)، تابعتها "الحرة حدث", اذا استمر الحزب الديمقراطي الكوردستاني في الاسائة الى حركة التغيير ونوابه،فلن نقبل بذلك وكخطوة اولى سنقطع الغاز الطبيعي الذي يصل اربيل ودهوك من السليمانية".

وكان القيادي نفسه في حركة التغيير، قد هدد في وقت سابق ،باستخدام القوة وتفجير الانبوب الناقل للغاز من قضاء جمجمال .

ويأتي هذا التهديد و وصف القيادي في حركة التغيير لموقف الديمقراطي الكوردستاني حيال تصريحات النائبة عن التغيير في البرلمان العراقي سروة عبدالواحد بـ"الاسائة" للحركة، فيما كانت هذه الاخيرة ،قد قالت خلال برنامج"بصراحة" على فضائية "دجلة " العراقية(مملوكة لنوري المالكي) قبل ايام،ان "عوائل الشهداء يضطرون لبيع انفسهم لتأمين معيشتهم " حيث اثار تصريحها موجة غضب شعبية ورسمية وتظاهرات مطالبة باحترام دماء الشهداء و وضع حد لتصريحات لامسؤولة كهذه  .

وقد شهدت مدن اربيل عاصمة اقليم كوردستان،ودهوك وكركوك وحلبجة وكلار وقضاء سوران ،تظاهرات جماهيرية شارك فيها المئات من المواطنين وعوائل شهداء البيشمركة ومنظمات المجتمع المدني، منددة ومستنكرة لتصريحات النائبة عن الحركة،ومطالبة برفع الحصانة عنها واحالتها الى القضاء .

وقد رفعت كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في برلمان كوردستان،وعوائل الشهداء،وعدد من الجهات الشعبية والرسمية ومنظمات المجتمع المدني شكاوى ضد النائبة لدى المحاكم المختصة بأقليم كوردستان .