كاريكاتير

بالصور... قصة حب فريدة ومثيرة

قسم :منوع نشر بتاريخ : 5/01/2017 - 19:33

 

الحرة حدث...

في سياق فريد من نوعه لقصة حب، تعرفت اللاجئة الكوردية نورة اركوازي على الشرطي المقدوني بوبي دوديفسكي فيما كانت عالقة مع مجموعة من اللاجئين عند الحدود.

وبعد مرور أربعة أشهر، تزوجت الشابة ذات العشرين عاماً من الشرطي البالغ 35 عاماً تاركة عائلتها تواصل سيرها إلى ألمانيا، لتختار هي البقاء في مقدونيا مع زوجها في بيت صغير في كومانوفو شمال مقدونيا.

اجبرت نورة وعائلتها المنحدرة من كوردستان ايران والتي كانت تقيم في محافظة ديالى على الخروج بعدما خطف مسلحون من تنظيم "الدولة الاسلامية" داعش، والدها ولم يفرجوا عنه إلا بعد دفع فدية من آلاف الدولارات، لتتوجه إلى تركيا ومنها، إلى جزيرة "ليسبوس" اليونانية، لتدخل بعد ذلك إلى مقدونيا، في طريق يسلكه آلاف اللاجئين الهاربين من الحرب والفقر.

وتقول نورة، "كان حلمي بسيطاً، أن أعيش مع عائلتي في ألمانيا، لم أكن أتوقع مفاجأة كهذه"، حيث لم تكن مقدونيا تشكل لها سوى خطوة في طريقها إلى ألمانيا، لكن لدى وصولها مع عائلتها إلى هذا البلد اتخذت سلطات الاتحاد الأوروبي إجراءات أقفلت هذا الطريق.

 

حين التقت نورة الشرطي الذي كتب لها أن تتزوجه، كانت مصابة بالحمى، وكانت تريد أن تعرف ما إن كان إقفال الحدود قائماً، وما إن كان ممكناً أن تواصل عائلتها طريق الهجرة، فتوجهت إلى بوبي بالسؤال لأنه يتكلم الإنجليزية.

وبعد ذلك، صار الشرطي يقدم لها ولأمها العناية، من أغطية ودواء، وقال لهما "لا تقلقا من شيء، كل شيء سيكون على ما يرام"، ويقول بوبي "حين التقيت بنورة للمرة الأولى، رأيت في عينيها الطيبة".

في الأيام التالية، فيما كان المهاجرون ينتظرون في مخيم مكتظ، اصطحب بوبي نورة وأمها إلى السوق لشراء الطعام والملابس. ثم انضمت نورة، التي تتقن ست لغات، إلى الجهود الإنسانية المبذولة في المخيم، وهي تراقب بوبي يلعب مع الأطفال، فيما زملاؤه يبدون سلوكاً أكثر صرامة.

وفي مساء ذات يوم، دعا بوبي نورة إلى العشاء، وسرعان ما تقدم بطلب الزواج منها، وهو ما لم تصدقه الشابة أول الأمر، إلى أن أقنعها إلحاحه بأن ما تسمعه حقيقة، وعقد قرانهما رغم اعتراض عائلتها، واختلاف الدين والقومية بين نورا المسلمة وبوبي المسيحي.

وحضر حفل الزفاف الذي اقيم في 13 تموز الماضي، 120 شخصاً من كل الطوائف، كما يقول بوبي، فكومانوفو مدينة متعددة الأعراق والأديان، وهما يعيشان الآن مع اولاد بوبي الثلاثة، وتقول نورة: "سنصبح قريباً عائلة مكونة من 6 افراد، لأنني حامل منذ أربعة أشهر".