كاريكاتير

طالب باكستاني ينجح في ايجاد علاج لمرض يصيب الملايين

قسم :منوع نشر بتاريخ : 12/06/2017 - 00:52

طالب باكستاني ينجح في ايجاد علاج لمرض يصيب الملايين

 

 

 

الحرة حدث..

 

اكتشف طالب من باكستان مركّبات في منشأة أبحاث طبية أسترالية غير معروفة يمكن أن تؤدي إلى علاج مرض "تآكل اللحم" أو "الليشمانيات Leishmaniasis".

و"الليشمانيات Leishmaniasis" هو داء صنفته منظمة الصحة العالمية على أنه مرض استوائي، يصيب عشرات الآلاف من الناس سنويا في جميع أنحاء العالم.

حيث أظهرت المركبات الكيميائية الموجودة في المجموعة الوطنية المخزنة في مجمع أستراليا في بريسبان، نتائج واعدة في الاختبار المبكر.

يقول الطالب بلال ذو الفقار، من باكستان، حيث ينتشر هذا الداء في بلاده "إنه أمر مثير للغاية، حيث استطعنا اكتشاف مركبين كفيلين بمعالجته".

واضاف "لقد فحص الباحثون مليون مركب، ثم حصلوا التركيبة الاخيرة الواعدة، واعتبر نفسي من المحظوظين الذين شاهدوا النتائج الايجابية للعلاج".

والمرض يأتي بسبب لدغة واحدة فقط من ذبابة فلبوتوموس "الانثى"، والتي تؤدي الى انتقال الطفيلي الذي يعتاش داخل الذباب، لمضيف إنساني جديد.

وقال ذو الفقار: "إذا استطاعت ذبابة الرمل " فلبوتوموس" وجبة دممن الانسان، فإنها ترسل الطفيليات لتنمو في المسامات الجلدية.

يُذكر ان المرض يسبب اصابات قبيحة ومتباينة، واهمها، انه يهاجم الكبد البشري والطحال، وهي المرحلة القاتلة من المرض.

أكثر من 1.3 مليون شخص مصابون بمختلف أشكال داء الليشمانيات، المعروف أيضا باسم الكالازار، في جميع أنحاء العالم كل عام.

ويعتقد أن ظهور اعراض المرض قد بدأ في بانغلادش في سنة 1800 ومنذ ذلك الحين انتشر في جميع أنحاء العالم.

ويعيش حوالى 350 مليون شخص فى المناطق المتضررة فى شبه القارة الهندية والشرق الاوسط وافريقيا وامريكا الجنوبية.