كاريكاتير

الحكيم: اميركا امتنعت عن تزويد العراق بالسلاح.. وايران فتحت مخازنها لنا

قسم :عربية نشر بتاريخ : 13/06/2017 - 23:09

الحكيم: اميركا امتنعت عن تزويد العراق بالسلاح.. وايران فتحت مخازنها لنا

 

 

الحرة حدث..

قال زعيم التحالف الوطني عمار الحكيم، الثلاثاء، ان ايران فتحت مخازنها الاستراتيجية للسلاح والعتاد ووضعته تحت تصرف العراقيين وارسلت خيرة مستشاريها الى ساحة المعركة، في حين امتنعت اميركا عن تزويد العراق بالسلاح.

واشار الحكيم في كلمة لمناسبة الذكرى الثالثة لتاسيس الحشد الشعبي، ان "من الخطأ القول ان القوات الاجنبية هي التي اسقطت الدكتاتور واعادت الحرية للشعب العراقي، لان هذه القوات هي التي انتجت الدكتاتور وهي التي غطت على جرائم الدكتاتور لمدة طويلة".

واضاف الحكيم، "كانت للحكومة العراقية مليارات الدولارات المودعة في حسابات لشركات اميركية لتزويدها بالسلاح، لكنهم امتنعوا عن تزويد العراقيين بتلك الاسلحة متعللين بتحفظات من الكونغرس".

وتابع، "عندما امتنع الجميع عن المناصرة فتحت الجمهورية الاسلامية الايرانية مخازنها الاستراتيجية للسلاح والعتاد ووضعته تحت تصرف العراقيين، وارسلت خيرة مستشاريها ولم يكن المستشارون من الذين يجلسون بالغرف الخلفية ليقدموا النصائح فقط، بل كانوا مستشارين يتواجدون في الميدان يقيمون الواقع ويعطون المقترحات لذلك سقط العديد منهم وهم ضباط كبار شهداء في ساحة المعركة ليس لانهم كانوا يقاتلون، وانما لانهم كانوا يقدمون هذه الاستشارات في قلب المعركة".

وقال الحكيم، ان "وحدة العراق خط احمر ولا يمكن ان نتساهل فيه، ولا يمكن ان نقف مكتوفي الايدي لاي محاولة لزعزعته ويجب ان يواكب الانتصار العسكري منجز سياسي على الارض ومشروع جامع لملمة العراقيين ورص صفوفهم وتوحيد كلمتهم.

جدير بالذكر ان قوات الحشد الشعبي المؤلفة من حوالي 67 فصيلا، تشكلت بعد فتوى الجهاد الكفائي التي أطلقها المرجع الديني علي السيستاني في النجف عام 2014،  وذلك بعد سيطرة تنظيم داعش على مساحات واسعة من شمال وغرب العراق.