كاريكاتير

السفير الايراني في بغداد مارس ضغوطات لسحب استجواب وزير الاتصالات حسن الراشد

قسم :عربية نشر بتاريخ : 22/08/2017 - 18:35

السفير الايراني في بغداد مارس ضغوطات لسحب استجواب وزير الاتصالات حسن الراشد

 

متابعة الحرة حدث

كشف مصدر مطلع الاثنين, ان تدخلات السفير الايراني في بغداد كانت وراء سحب التواقيع على استجواب وزير الاتصالات حسن الراشد واغلاق ملف الاستجواب.
وقال المصدر: ان "ايرج مسجدي" سفير ايران لدى بغداد عمل خلال اليومين الماضيين على ممارسة ضغوطات تجاه مسؤولين واعضاء في مجلس النواب العراقي بالاضافة الى رئيس المجلس الدكتور سليم الجبوري ما اسفر عن الغاء عملية استجواب وزير الاتصالات حسن الراشد.
وأكد المصدر ان الراشد قد اجتمع مساء السبت في لقاء سري مع السفير الايراني في مبنى السفارة الايرانية ببغداد اي قبل يومين من الموعد المقرر بالبت بعملية الاستجواب.
يذكر ان الراشد كان قد ترشح لمنصب وزير الاتصالات عن كتلة بدر النيابية وهو من المقربين من رئيس اللجنة النائب هادي العامري.