كاريكاتير

العراق.. انفجار يهز البصرة نتيجة التخلص من مخلفات حربية

قسم :عربية نشر بتاريخ : 21/02/2016 - 12:03

 

العراق.. انفجار يهز البصرة نتيجة التخلص من مخلفات حربية

 

الحرة حدث/ص.أ..

هز انفجاراً مدينة البصرة وسمع دويه في مركز المحافظة ,الاحد, بسبب تفجير مخلفات حربية من قبل القوات الأمنية في قضاء شط العرب.

وقال رئيس اللجنة جبار الساعدي في حديث لـ إشنونا الإخبارية اطلعت عليه "الحرة حدث" إن "التفجير الذي سمع دويه في جميع مناطق مدينة البصرة ناجم عن قيام القوات الأمنية بتفجير ألغام وقذائف غير منفلقة من مخلفات الحروب في قضاء شط العرب"، مبيناً أن "التفجير كان قوياً أكثر من المتوقع، وكان يجب أن تبلغ القوات الأمنية به المواطنين بشكل مسبق عبر وسائل الإعلام".

بدوره، قال المواطن أحمد كريم من سكان منطقة الطويسة إن "التفجير تسبب بهزة عنيفة، وكنت أتوقع انه بسبب اعتداء إرهابي"، مضيفاً أن "الجهة الأمنية أو العسكرية التي قامت بالتفجير كان عليها أن تتخلص من المخلفات الحربية في مناطق صحراوية بعيدة، أو أن تقوم بتجزئة المخلفات الحربية عند تفجيرها، بدل تفجيرها دفعة واحدة وإثارة فزع الأطفال والنساء".

وبحسب المواطن علي محمد فإن "أول شيء فعلته بعد دوي الانفجار هو الاتصال بأولادي للاطمئنان على سلامتهم، ثم اتضح أن التفجير مسيطر عليه لمخلفات حربية"، معتبراً أن "البصرة محافظة مستقرة أمنياً، وليست ساحة حرب، ومثل هكذا تفجيرات تتسبب بأذى نفسي للمواطنين نتيجة قربها من مناطقهم وعدم علمهم بها بشكل مسبق".

يذكر أن محافظة البصرة تحتل المرتبة الأولى على مستوى العراق من حيث كثرة المخلفات الحربية، وبخاصة الألغام، ويعود تلوث الجانب الغربي من المحافظة الى حرب الخليج الثانية التي إندلعت في عام 1991، فيما خلفت الحرب العراقية الإيرانية (1980-1988) كميات هائلة من الألغام والمقذوفات غير المنفلقة التي يتركز وجودها في أقضية الفاو والقرنة وشط العرب، أما الحرب الأخيرة التي جرت أحداثها في عام 2003 فإنها لم تخلف إلا القليل من الألغام الأرضية.