كاريكاتير

عون الخشلوك : صمت المرجعية يزيد الوضع سوءاً ومصلحة ايران اهم من العراق

قسم :عربية نشر بتاريخ : 5/05/2016 - 16:24

 

 

الحرة حدث/ص.أ..

انتقد عبد عون حسين الخشلوك رئيس موسسة البغدادية ,الخميس, صمت المرجعية في النجف وهو امرا غير مفهوم وعليه علام استفهم مبهمة.

وقال الخشلوك ان "صمت المرجعية في ظل هذه الظروف هو شيئ غريب ومستغرب من قبل الجميع, مضيفاً ان النفوذ الإيراني في العراق  بشكل عام وعلى المرجعية بشكل خاص جعل آراء المرجعية تراعي بشكل كبير مصلحة ايران قبل العراق وعلى القوة الوطنية المدنية الأخذ على عاتقها تغيير هذا الواقع بعيد على اي تأثير

يذكر ان صمت المرجعية الدينية لن يؤثر في زخم التظاهرات واستمرارها في ساحة التحرير وباقي المدن العراقية"، وأن "موقف المرجعية يعبر عن عدم رضاها وغسل يديها تماماً من السياسيين والمسؤولين في الحكومة، وادارت ظهرها لهم بعد أن خيبوا أملها فضلاً عن العراقيين" ,وأن "موقف المرجعية يشكل رسالة للحكومة مفادها أنه كما كانت الحكومة صامتة في زمن النظام المباد وأنه لا يعنينا وقاومناه بالصمت لإدراكها بأنه لن يأخذ بكلامها".