كاريكاتير

الكشف عن ضغوطات خارجية لها علاقة بـ"بقاء الجبوري بمنصبه"

قسم :عربية نشر بتاريخ : 18/06/2016 - 14:03

 

الكشف عن ضغوطات خارجية لها علاقة بـ"بقاء الجبوري بمنصبه"

 

الحرة حدث/ص.أ..

كشف النائب عن جبهة الاصلاح علي البديري، السبت، عن علاقة الانتخابات الامريكية وبقاء رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري بمنصبه.

وقال البديري ان "الانتخابات الاميركية لها علاقة ببقاء الجبوري رئيساً للبرلمان، لانها الراعية للنظام العراقي والمحاصصة بالبلاد وفق معلومات غير مؤكدة"، داعيا المحكمة الاتحادية الى "عدم تأجيل قرارها تجاه الطعون المقدمة بشرعية الجبوري، وكذلك ان لا تستلم للضغوطات الخارجية والداخلية التي تمارس عليها". 

وقال البديري ان "هناك ضغوطات على المحكمة الاتحادية بشان شرعية رئيس البرلمان المقال سليم الجبوري"، مبينا أن "هذه الضغوطات تاتي لغرض اصدار قرار ببقاء شرعية الجبوري".

واعتبر النائب عن جبهة الاصلاح طالب الخربيط، في 14 حزيران 2016، ان قرار الذي سيصدر من المحكمة الاتحادية بِشأن جلستي البرلمان في نيسان الماضي سيكون سياسيا، مشيرا الى انه سيكون لصالح رئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

واعلنت المحكمة الاتحادية، في 13 حزيران 2016، عن تأجيل النظر في دعوى الطعن بجلستي مجلس النواب الى يوم الـ28 من شهر حزيران الحالي، فيما اشارت الى ان الخبراء طلبوا امهالهم حتى يوم 26 من الشهر ذاته لتقديم تقريرهم الى المحكمة.