كاريكاتير

هكذا هاجم اياد علاوي الحشد الشعبي

قسم :عربية نشر بتاريخ : 25/07/2016 - 15:54

 

 

 

الحرة حدث/ص.أ..

هاجم زعيم “ائتلاف الوطنية”، رئيس الوزراء العراقي الأسبق إياد علاوي، الحشد الشعبي و العملية السياسية واصفاً إياها أنها “قامت على أساس المحاصصة الطائفية والعرقية”.

وجاء حديث علاوي، خلال تصريح صحفي له اليوم تابعته "الحرة حدث"" إذ انتقد سياسة العراق الخارجية، وعلاقاته مع دول الجوار، ملمحاً لوجود تحالفات جديدة، تجمع ائتلافه مع كتل سياسية كبيرة، للمشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

إيران تمتلك نفوذاً كبيراً في العراق، وهنالك بؤر في الحكومة العراقية تبعيتها وانتماؤها لطهران، بحكم علاقاتها القديمة معهم،وقال علاوي، إن “إيران تمتلك نفوذاً كبيراً في العراق، وهنالك بؤر في الحكومة العراقية تبعيتها وانتماؤها لطهران، بحكم علاقاتها القديمة معهم”.

كما أشار رئيس الوزراء الأسبق، إلى أن “إيران هي من تختار أن يكون رئيس وزراء العراق، ومن لا يكون”، في إشارة إلى “الفيتو” الإيراني، الذي عرقل وصوله لرئاسة الحكومة مرة أخرى، بعد فوز قائمته في انتخابات العراق البرلمانية عام 2010.وحول دور “الحشد الشعبي”، أكد علاوي أنه “لا يوجد دولة في العراق، هنالك فوضى فقط، ومن لديه مشكلة من العراقيين يريد حلها، فإنه يذهب (للحشد الشعبي) أو السفارة الأميركية أو الإيرانية “.