آخر الأخبار

  • بالوثائق: دعوى قضائية في المحكمة الاتحادية بحق محافظ البنك المركزي لاستغلاله المنصب وطبع اسمه على العملة

    06:46

  • مراد الغضبان يكتب: الدعوة سفينة الكتلة الاكبر.. ومن تخلف عنها ذهب أدراج المعارضة

    21:59

  • باسم خشان يهدد الصدر وتحالف سائرون.. بعد نكثهم للعهد

    23:03

  • خالد العبيدي يهدد بانقلاب عسكري ردا على تصريحات هادي العامري ويؤكد: السنة موجودون

    23:15

  • الكشف عن مخطط لأردوغان بالتعاون مع طارق الهاشمي لإحتلال الموصل في حال تشكيل حكومة موالية لإيران

    21:40

  • بالوثائق.. فاسد ومسجون أدانه القضاء.. ومجلس الوزراء يعينه وكيلاً لوزارة النفط!

    00:34

  • رغد صدام تدعم البشير شو بـ50000 دولار.. كادر البرنامج يكشف تفاصيل خطيرة!

    19:20

  • بالوثائق: تحديد مطالب المتظاهرين والخطوات الواجب على الحكومة اتخاذها لإنهاء معاناة الشعب

    10:06

  • بالوثيقة: حزب سياسي ينظم تظاهرة جماهيرية عامة لتقويم مسار العملية الانتخابية

    04:02

  • ذوو شهداء سبايكر يُحيون الذكرى الرابعة للمجزرة في موقع الفاجعة

    23:02

  • كاريكاتير

    الالوسي يكشف خطة الاحزاب في الهيمنة على الانتخابات و حرمان المواطن العراقي من حقه

    قسم :عربية نشر بتاريخ : 2/10/2016 - 13:34

     

     

    الحرة حدث...

    أكد رئيس التحالف المدني العراقي،مثال الآلوسي، الأحد، وجود العديد من المشاكل التي تواجه إقامة الانتخابات في موعدها، لافتا الى هيمنة الأحزاب الكبرى على الخارطة السياسية.

    وقال الآلوسي، إن "هناك الكثير من المشاكل التي تواجه إقامة انتخابات مجالس المحافظات، منها أن الكثير من مناطقنا كانت لوقت قريب تحت سيطرة "داعش" وبعضها الآخر لا يزال تحت سيطرته وتأثير عصابات الفساد"، مردفا "كذلك أن مفوضية الانتخابات تدور حولها علامات الاستفهام وتحوم حولها شكوك كبيرة، فضلا عن الميزانية العراقية المرتبكة".

    وأضاف، أننا "لا نقبل باستمرار نفس السياسيين في المناطق المحررة، ويجب أن يكون هناك حراك سياسي جديد فيها"، مؤكدا على ضرورة "اتخاذ قرار سياسي جماعي من النخبة السياسية في العراق بهذا الشأن".

    وتابع، "علينا أن ننصف أهالي تلك المناطق ببرنامج واضح وتخاذ قرارات جديدة لإجراء الانتخابات وتشجيع الأهالي على الانتخابات وجلهم يرشحون شخصيات بعيدا عن الهيمنة المالية وبدلا من أن نلعب  لعبة الأحزاب الكبرى".

    ولفت الآلوسي، الى أن "الأحزاب فرضت مبالغ كبيرة على تسجيل الكيانات السياسية لتحرم المواطنين والنخب السياسية الجديدة، بهدف الهيمنة على الانتخابات". وأكد، أنه "لا يمكن إقامة انتخابات مجالس المحافظات في موعدها